i
الرجوع الى قسم "فقدان الشعر"

فقدان الشعر نتيجة التوتر


من المعروف ان بعض مشاكل الانسان الوظيفيه مرتبطه بشكل مباشر بالاكتئاب النفسي بالتالي جسم الانسان يعكسه مشاكله النفسيه على شكل مشاكل جلديه وعلى الرغم من ان فقدان لشعر ينتج عن مشكله نفسيه قد تسبب تشويها للشكل الجمالي للشخص والتي بدورها تغذي المشكله النفسيه وهذا ما يضع الشخص في حلقه مغلقه حيث المشاكل النفسيه تسبب فقدان الشعر وفقدان الشعر يسبب مشاكل نفسيه فلا يستطيع الشخص الخروج من مشكلته ويعاني من مشاكل نفسيه ووظيفيه.

هناك طريقتين توثر فيها القلق على الشعر:

1- ائيه: حيث يعاني الشخص من فقدان الشعر وسببه مشكله عصبيه على الرغم من انه لا يعاني من اي مشكله عضويه.
2- علاقه ثانويه : قد يعاني الشخص من مشاكل نفسيه بسبب فقدان الشعر بالمقام الاول.

فقدان الشعر الناتج عن مشكله نفسيه يحدث بشكل مفاجئ بعد ان يواجه الشخص صدمة عاطفيه وتكون غالبا صدمة قوية كفقدان شخص عزيز او الانفصال عن شخص عزيز او فقدان وظيفه.
بجانب العوامل الخارجيه والمشاكل العصبيه التي قد تصبح مزمنه تسبب كذلك فقدان الشعر. تساقط الشعر من المناطق المشعره قد يحدث نتيجه تفاعل الجسم عند انتقال الشعره من فترة الاناجن الى فترة التيلوجن. الصلع البقعي هو عبارة عن صلع يتميز بفقدان الشعر على بشكل دائري على مستوى 2-3 سم ويمكن رؤيته في الرجال والنساء على حد سواء ويمكن ان يتعافى بنفسه وبما ان فقدان الشعر يحدث نتيجه مشاكل نفسيه اجتماعيه يمكن رؤيته خصوصا في فئه الشباب نتيحه لظروف الحياة السلبيه التي يعانون منها. والسبب الرئيسي لفقدان الشعر نتيجه القلق هو التفاعل بين الجهاز المناعي وجهاز العصبي النفسي (جهاز الغدد الصماء).

الدراسات التي اقيمت على النساء والرجال اظهرت ان الرجال يعانون من الاكتئاب والشخصيه المنعزله والعصبيه المرتفعه ومشاكل متعلقه بالثقه بالنفس تسبب تساقط الشعر على الرغم من ان الرجال يتسطيعون التكيف جزئيا مع هذه المشاكل الا ان المرأة لديها صعوبه اكبر في التعامل مع تلك المشاكل. دور الشعر في جاذبيه المرأة مهم كما هو في مظهرها الاجتماعي والثقافي بالتالي المرأة اكثر قلقا وعصبيه حيال هذا الامر. وهذا الجانب لا يمكن اهماله اثناء العلاج حيث ان العلاج الدوائي يجب ان يكون جنبا الى جانب العلاج النفسي والدعم الاجتماعي والاستماع للمريض بكل تعاطف.

الاتصال بنا